جبتلكم موضوع تحفيزي للاعضاء الجدد و اولهم انا

كيف تصبح بائع شاطر ومسوق ناجح ومحترف اليك بعض الطرق و النصائح مع ويكي ان
هذا الموضوع مهم لمندوبي المبيعات ومن يعملون بمجال المبيعات بشكل عام ليكونوا محترفين

لماذا يجب ان تكون ملما بالتسويق ( ان تكون بائعا ماهرا ) :
اسلوب حياة : فعليا فإن التسويق هو اسلوب حياة لك، فإن تكون ماهرا في التسويق سيساعدك كثيرا على التعامل مع الكثير من الامور ، فمن اهم الوسائل حتى تكون ناجحا في الحياة هو ان تمتلك خاصية الاقناع للاخرين، وبالتالي امكانية الوصول اليهم والدخول الى قلوبهم والى فكرهم، وهذه الصفة لا يمتلكها الكثير فهناك من يعانون في ايصال افكارهم للاخرين فتبدوا جافة وهزيلة وقابلة للكسر وبالتالي غير مقبولة لديهم بعكس الغير الذين يجعلون الامور تبدو سهلة وناجحة وقابلة للتطبيق فيقبلون عليها.

مهارة مفيدة : وهي مهارة مهمة في الحياة فالانسان مهما كانت طبيعة عملة تحتاج الى نسبة معينة تتغير بحسب هذا العمل من مهارة التسويق والاقناع، فالتاجر يجب ان يمتلكها بنسبة تقترب من 100% ، والمحامي يجب ان يمتلكها بنسبة اقل ولكنها عالية جدا، وكذلك الطبيب والنجار، وحتى العامل، فهنا لا يمكن لاي شخص يرغب النجاح في مهنته ان يصل اليه ان لم يكن قادرا على تسويق نفسه بالفعل وبنجاح.

الحاجة : اجتماع السببين السابقين يظهر الحاجة الى القدرة الى التسويق عند الانسان الناجح، والا سيبقى اسير مهاراته الاخرى والتي ستكون جامدة في مرحلة من المراحل، لعدم القدرة على اخراجها وبيعها الى الاخرين، ويكفي ان نقتدي بالمقولة المشهورة الى تيم ويليامز ( لا يهتم الزبائن بتفاصيل الام المخاض، ما يهمهم هو رؤية المولود )، فعليك ان تعرف كيف تجعل الجمهور ينبهرون بهذا المولود.

كيف تصبح بائعا ماهرا :
الدراسة :

البعض قد يكون ماهرا بالبيع بطريقة فطرية، وهذا امر لا يمكن انكاره في الكثيرين، ومن الامثلة الرائعة على هذا الامر العبقري ستيف جوبز، و دونالد ترامب، ولكن هذا لا يعني ان اتقان البيع وحتى تصبح قادرا على البيع ينبغي صقل هذه المهارة بالدراسة والتي يمكن ان تتم عبر الكثير من الكليات والمعاهد المختصة في هذا المجال، وعند دراسة علم الاقتصاد، والتفرع في التسويق، سوف تتعرف على العديد والكثير من النظريات التي تفيد في هذا المجال، وقد تختبر الكثير من الدروس في تلك المرحلة وفي النهاية سوف تتخرج من تلك الكليات حاملا شهادة تفيد بإنك مختص في علم التسويق، وهو ما سيفتح لك الكثير من المجالات في الحياة، ان كان على صعيد الشركات الكبيرة في اقسام التسويق، او المبيعات، او ضمن مشروعك الخاص.

اكتساب الخبرة في البيع :

وحتى تبدأ في اكتساب الخبرات ضمن هذا القطاع، عليك ان تبادر الى العمل فيه، ويفضل عدم الانتظار حتى انتهاء الدراسة في حال كنت تنتسب الى احد المعاهد في هذا الخصوص، بل يمكنك المبادرة اثناء الدراسة فيما يتسنى لك من وقت، وفي حال كنت متفرغا له، عليك ان تبدأ و لا تنتظر، هذه الفترة ستساعدك حتما على الاقتراب من فهمك لعملية البيع، عن طريق الاتصال المباشر بالزبون، وبذات الوقت عند طريق مراقبة الباعة الخبراء في هذا المجال والاستفادة والاطلاع على خبراتهم وعكسها عليك.

دراسة مفهوم الاقناع :

حتى يصبح الشخص بائعا ماهرا عليه ان يعمل على امتلاك ملكة ومهارة الاقناع، والاقناع بكل بساطة هو القدرة على التاثير في الاخرين، ان كان في افعالهم او ارائهم ومعتقداتهم،؟ وهو امر لا يصل اليه الانسان بسهولة بل هو فن يحتاج الفهم والادراك والقدرة على امتلاكه، وفي العادة هو يحتاج الى الدراسة .ويفيد علم الاقناع في مجال البيع في القدرة على اقناع المشتري في ما تبيع او تعرض عليه، وان تجعله يدرك ان ما تقوم به هو الافضل له. ولهذا فالكثير من الشركات الناجحة حول العالم تلجا الى علم النفس لدراسة نفسية الزبون حتى تستطيع بيعه منتجاتها، وحتى تقوم بالتعديل بالمنتجات لتقنع الزبون انه الافضل له.

ان تعرف اكثر عن منتجك :

يجب ان تكون على ثقة انك لن تستطيع ان تبيع منتجاتك ان لم تكن تعرف عنها اكثر من غيرك، ولنتصور الاتي، انت تحاول اقناع الزبون بشراء منتج ما، ويلتفت اليك الزبون ويسألك عنه بعض الاسئلة، وبدل الاجابة عليها يصابك الوجوم وتتلعثم، عندها سيقوم الزبون بمغادرة المحل لا محالة، فالزبون يرغب بالتعامل مع منتج معروف وذو فوائد كثير، والاهم من ذلك ان يكون البائع يعرف عن منتجه الكثير ويستطيع تقديمه بصورة جيدة.

ان تكون صادقا مع الزبون :

عندما ترغب ان تكون بائعا ناجحا عليك ان تبني علاقة طويلة الامد مع زبونك، بحيث تتمكن من الاستمرار من تقديم الخدمة له، وهذا الامر بالضرورة يتطلب ان تكون صادقا معه، اي ان يثق مع استمرار الخدمة بإنك تقدم له الافضل، وبالتالي يتواصل دوما معك، وهو يعمل كما انت تعمل على المحافظة على هذه العلاقة بينكما.

حاول ان تفهم ما يريد الزبون :

وهو امر اخر يفرض نفسه، ان تعرف كيف تصل الى الزبون وقراءة ردة فعله مع المنتجات المتوفرة، وهذا يتطلب ان تستطيع ملاحظته، وملاحظة ردة فعله حول كل ما تنظر اليه عيناه حتى تنتهز الفرصة لتعريفه بما يرغب ان يسمع، ومع ان الامر يبدو صعبا في البداية الا انه امر ضروري ان رغبت ان تصبح بائعا محترفا.

تحياتي اخواني وانشالله الجميع بصبح بائع محترف

التعليقات (4):

mostafafiguig بتاريخ 07/03/2018 الساعة 10:52 ص:
بارك الله فيك
زكرياء بوتشوين بتاريخ 07/03/2018 الساعة 07:04 م:
شكرا لك أخي
alaa meky بتاريخ 07/03/2018 الساعة 08:34 م:
جزاك الله كل خير
شريف امين بتاريخ 10/03/2018 الساعة 06:14 ص:
شكرا لك أخي

أضف تعليق

سجّل دخول لتتمكن من إضافة تعليق على هذا الموضوع.

دورات أكاديمية حسوب