التدقيقُ اللغوي يشملُ: النحوَ والصرف والإملاء والترقيم وشَكْلَ (وضعَ حركات) المُشْكِلِ من الكلام.
أما تشكيلُ الكلمات السهلة وتركُ الصعبة، فلن تراه بإذن الله.
ملاحظة: إن كان هناك دليلٌ لمؤسستك يختارُ آراءً معينة تتعلق بالتدقيق اللغوي = فأرجو تزويدي به؛ حيثُ هناك اختلافات بين اللغويين قد أَعتَمدُ فيها رأيا على غيرِ الموجود في دليل مؤسستك!
وأضرب مثالا على ذلك: الألف التي تسبِقُ همزةَ (مِائَةٍ)، ففيها رأيان عند اللغويين: الأول أن الألف تكتب (مِائَةٍ). والثاني: أن الألف لا تكتب (مِئَةٍ). والرأي الذي أعتمدُه في عملي: هو عدم كتابتها؛ لأن قاعدة الكتابة العامة في اللغة العربية هي توافق النطق مع الكتابة (ولا يستثنى من ذلك إلا مسائلُ معدودةٌ)، والذي جعل العلماء السابقين يضيفون الألفَ كتابةً هنا: هو كي لا تَلْتَبٍسَ بكلمة: (مِنْهُ) قبل التنقيط والتشكيل في اللغة العربية، أما بعد زوال هذا اللبسِ، فيُرجَعُ إلى القاعدة السابقة فنكتبها دون ألف، وهذا الرأي هو ما اعتمده مجمع اللغة العربية بالقاهرة.

تطويرات متوفرة لهذه الخدمة

تدقيقٌ لغويٌ شاملٌ ل 800 كلمةٍ في أربعِ ساعات (شرطَ التحقق من وجودي في الموقع بالمراسلة) + $5.00

تقييم الخدمة

  • 0 ايجابي
  • 0 سلبي
  • م. سرعة رد : لم يحسب
  • تم شرائها : 0 مرة
  • يعمل على : 0 طلب

اشتري الخدمة

عدد مرات الطلب
المبلغ النهائي 5$

تقييم الخدمة

  • 0 ايجابي
  • 0 سلبي
  • م. سرعة رد: لم يحسب
  • كن أول مشتري
  • 0 طلبات جاري تنفيذها

شارك الخدمة