جربت كثيرًا، وأجزم أنكم جربتم مثلي وأكثر
غالب البائعين يتعاملون بشكل رائع جدًا وبأخلاق عالية وصبر منقطع النظير وربما يتعاون معك فوق ما ذكره في المواصفات...
لكن حين تذهب لتعليقات العملاء تصدمك ردة فعله مع الناقدين، حيث تشعر أحيانا بأن الذي كتب الرد شخص غير الذي تتعامل معه، فلا الألفاظ ولا السلوك ولا تقبّل الطرف الآخر هو الذي كنت تراه في طلبك، وكأنه يريد أن يوجه لك رسالة مفادها ليس أمامك إلا أن تقيمني تقييمًا إيجابيا لترى مني الثناء الذي أوجهه للمادحين الشاكرين أو ستكون لك الأخرى..!
عفوًا سيدي.. نعم أقدّر لك حسن استقبالك وحفاوتك، ولكن..
حين تكتب في الخدمة أن التنفيذ خلال مدة.. ثم تتأخر عنها فهل أنا الملوم في التقييم السلبي؟!
حين تكتب بأنك ستقوم بتصميم.. بتعليمي.. بشرح.. بنشر.. ببرمجة.. بكتابة مقال... الخ، ثم أتفاجأ بأنك تأتيني بأمور مركبة وجاهزة سواء كانت من عملك الذي تبيعه مكررًا للعملاء أو قمتَ بسرقته من موقع آخر ونسبته لنفسك، هل أنا الملوم حينها بتقييمك سلبيا؟
ولا تظن العميل غبيًا حين يكتشف تلاعبك ويواجهك فترد عليه بأن هذا طبيعي مادام الخدمة مقابل 5$ ، لو كنتَ مقتنعًا بذلك وتراه طبيعيًا لكنت واضحًا وأخبرت به العميل بكل ثقة منذ البداية، فبدل تلك العبارات قل سأوفر لك، سأجلب لك...الخ لكن لا تستخدم عبارة تفيدني أنك الذي ستصنع شيئا بيدك خاصا بي بناء على طلبي

قليلاً ما أقيّم أحدا بتقييم سلبي، وعندي صبر على البائعين، وغالب الذين أقيمهم سلبيا أكون قبل ذلك قيمتهم إيجابيا وأثنيت عليهم، لكن حين يتبين لي لاحقا أن الخدمة كانت مسروقة أو فيها خلل لم يقم بعلاجه وهذا الخلل على كامل الخدمة وليس فقط خاصا بي، فحينها أقوم بالتقييم السلبي وكتابة ذلك، ليس للانتقام ولكن للنصيحة لأن ثنائي السابق سأكون بسببه شريكا في الغش واستدراج الناس إلى شيء أعرف بأنه ليس كما قلتُ سابقًا

همسة ختام: الرزق على الله، وكل سنت أو قرش مقدّر لك ستأخذه يقينًا ولن يستطيع أحد أن يحرمك منه، فخذه بالحلال وبعيدا عن الشبهة وخذه والذي دفعه لك يدعو لك لا يدعو عليك، وإلا لن تجد بركته.

تحياتي للجميع

التعليقات (32):

Ahmed Mahgoub295 بتاريخ 03/03/2018 الساعة 07:16 ص:
شكراً لك أخي على هذه الكلمات والنصائح الرائعة
وأتمنى من الجميع الاستفادة
المهووس كونان بتاريخ 03/03/2018 الساعة 07:25 ص:
مرحبا اخي اوافقك 100%
لكن هناك ملحوظة : ليست كل الاخطاء من البائع
مثلا اخي طلب مني شخص خدمه تعديل علي قالب بلوجر وطلب ثلاث تعديلات قمت ب 2 والثالثة كانت مخالفة لشروط خمسات وهي حذف حقوق قالب
وفي النهاية كان جزاء التزامي بشروط خمسات هو التقييم السلبي
انا معك ان البائع ايضا له اخطاء و احيانا يكون هو السبب في التقييم مثل تاخر تسليم الخدمه و قلة جودة الخدمه
..... في النهاية نرجو اتقاء الله في عمله سواء بائع او مشتري .....
almajed بتاريخ 03/03/2018 الساعة 08:12 ص:
العفو أخي Ahmed Mahgoub295 وأسعدني مرورك الجميل
almajed بتاريخ 03/03/2018 الساعة 08:14 ص:
مرحبا أخي المهووس كونان
أتفق معك أنه حتى المشترين يتفاوتون، المشتري السيء هو الذي سيكون الاختبار الحقيقي لأخلاق البائع، فيمكنه أن يرد عليه بتوضيح ما جرى أمام القارئ، والناس تستوعب جيدا
أسعدني مرورك الكريم وتجربتك المفيدة
إسراء أحمد منصور بتاريخ 03/03/2018 الساعة 11:01 ص:
أعتقد أن الأمر طبيعي ، فالطالب قد يعرف أنه لا يستحق النجاح أو الدرجة النهائية ، وأنه مجهوده لا يرقى ليصل لها ، ومع ذلك يحزن ويغضب كثيرا إن أخفق ، ويتهم المعلم بالظلم .
هذا لا يعني أنه أحيانا يكون المشتري غير منصف و ظلم البائع بالفعل .
و شخصيا اخاف كثيرا من التقييم السلبي حتى إني أدعو الله أن يجنبني أي عمل سيؤدي إلى تقييم سلبي.
ramy aziz بتاريخ 03/03/2018 الساعة 12:16 م:
الماجد باشا كلامك صح جدا
بس المشكله والخوف من التقييم السلبي دائما انه يوضع كـ تقييم عام في صفحه البائع الشخصيه وتؤثر على مبيعاته
لكن
اذا كان التقييم فقط للخدمه المقدمه ليست جيده او لم تكتمل بشكل صحيح لن تكون مشكله لن تؤثر على البائع في المجمع
لكن في خمسات تقييم سئ يمكن يوقف شغل البائع فترات كبييره ,, دي مشكله الخوف وتوتر البائع اذا تم تقييمه سئ اعتقد ..
jamal fegrach بتاريخ 03/03/2018 الساعة 12:51 م:
في نضري وجب على العميل التواصل مع البائع قبل تقييمه بالسلبي لحل المشكل ففي بعض الأحيان يضع العميل تقييم سلبي لأمور تافهة.
فهد شيخ بتاريخ 03/03/2018 الساعة 01:25 م:
مقال جميل.
طارق حاتم شعبان بتاريخ 03/03/2018 الساعة 02:34 م:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
صدقت أخي وأجزلت .. فما كان من هذا البائع عند توجيه النقد له إنما دلّ على نفاقه وتجارته بأخلاقه التي يطيّبها مع المحسنين ويريك خلافها مع المنتقدين ..
لا أعمّم كلامي فأدرك أن البعض من التقييمات السلبية كانت جوراّ وظلماً في حق البائعين .. وأدرك أن الكثير من الباعة في خمسات يستحقون أكثر من التقييم السلبي ..
ولكن برأيي .. من منطلق البائعين.. عين الرأفة والرحمة يجب أن تكون دائمة التمعّن والنظر قبل كل تقييم .. التمس له العذر وراسله وصارحه بالخطأ .. إن اعترف وصحّح فلا تعنّفه .. وإن أصرّ واستكبر فأفحمه .. وإلاّ فدعه بلا تقييم لا بالإيجاب ولا بالسلب .. خذ صدق كلامه ودع النوايا لعلام الغيوب.
alaa meky بتاريخ 03/03/2018 الساعة 02:37 م:
كلام جميل لكن التقييم السلبي يضر فعلاً بالبائع علي الرغم من أنه يستحق ذلك لعدم تقديمه الخدمة كما يجب ولكن كمشتري يمكنك إلغاء الخدمة واسترداد نقودك دون تقييم سلبي وهذا حل أفضل من وجهة نظري .
وفقكم الله جميعاً لما يحبه ويرضاه
abdelrahan fa بتاريخ 03/03/2018 الساعة 03:45 م:
كلام سليم جدا
خلال تجربتي في خمسات مع انها فترة ليست بكبيرة
الا اني اعمل في العمل الحر منذ اكثر من ست سنوات

خلال تجربتي الصغيرة في خمسات قد اشريت بحوالي مبلغ 200 دولار اقل او اكثر

بالفعل لم اجد الا شخص واحد يستحق التقييم الايجابي

اما باقي الباعة فكلهم قامو بتقديم خدماتهم على مستوى اقل من عادي ان لم يكن المستوى رديئ
الا انني لا اقوم بالتقييم السلبي ابدا

حتى اني اشتريت خدمة بخمسة دولارات لتركيب سيكريبت في استضافة لشخص صديق لي و عزيز

و أكدت على البائع هل انت متقن لعملك و تعرف ما تقدم من خدمات ؟
فاجاب اي نعم و انا مستعد

عند تنفيذ الخدمة قام البائع بأخطاء شاسعة ادت الى تدمير الاستضافة بالكامل و لم يكن هناك باك اب مأخوذ من الاستضافة قريب
فاقرب باك اب مأخوذ كان منذ اسبوع واحد
و هي خدمة تقدمها الاستضافة نفسها بانها تقوم باخذ باك اب كل اسبوع لجميع ملفات الموقع

فالبنهاية كانت اضراري من هذه الخدمة التي اشتريتها ب $5 حوالي $2500

و مع ذلك اعطيت البائع تقييم جيد و اثنيت عليه عمله

فانا لا اقيم سلبي ابدا و لن افعل هذا ابدا
فان اردت امتنع عن التقييم و كان به

يتبع
abdelrahan fa بتاريخ 03/03/2018 الساعة 03:46 م:
فانا لا اقيم سلبي ابدا و لن افعل هذا ابدا
فان اردت امتنع عن التقييم و كان به
و بالفعل وجود مثل هؤلاء الباعة في خمسات هو كارثة للموقع قبل المستخدم المشتري او المستخدم البائع
almajed بتاريخ 03/03/2018 الساعة 09:59 م:
الأستاذة إسراء أحمد منصور
كلامك صحيح ، فلا أحد يتمنى أن يتم تقييمه بشكل سلبي ولو كان مسيئا
ولكن حين يحصل فعليه أن يتحمل عواقب خطئه ويصحح أوضاعه بدلاً من أن يوجه اللوم على المنصفين
وعليه أن يتذكر بأن هذا التقييم كان بسبب إساءته وظلمه لهم عندما أخذ منهم أجرة لعمل لم يقم به حسب الشرط

أشكرك على مرورك الكريم وتعليقك
almajed بتاريخ 03/03/2018 الساعة 10:05 م:
الأستاذ ramy aziz
وهكذا يكون الموقع فعلاً يعمل بجدية ويريد أن يحافظ على سمعته
أما أن يكون التقييم مجرد حبر على ورق فهذا يهدم الثقة بالموقع
وبما أن البائع يعلم بهذه الإجراءات ومع ذلك يقدم خدمته بأوصاف وهمية فهو يستحق ما يحدث تجاه ذلك

أشكرك على مرورك الكريم وتعليقك
almajed بتاريخ 04/03/2018 الساعة 06:11 ص:
الأستاذ jamal fegrach
أتفق معك تماما، ولا ينبغي للعميل أن تكون ردة فعله في لحظة غضب فقد يظلم في التقييم
بل يبنغي له محاولة حل الموضوع بينه وبين البائع، فإذا عجز عن الحل وتأكد أن الخدمة الحقيقية ليست كما أعلن عنها فحينها يقيم سلبيا دون تردد ويذكر سبب التقييم من باب العدل لكي لا يظن القارئ أسبابًا أخرى تشوه سمعة البائع ظلمًا

أشكرك على مرورك الكريم
almajed بتاريخ 04/03/2018 الساعة 06:11 ص:
الأستاذ فهد شيخ
الجميل مرورك
شكرا لك
nahla designer بتاريخ 04/03/2018 الساعة 07:25 م:
الظلم غير مقبول لأي طرف سواء للمشتري أن يظلم بتلقي خدمة ضعيفة وغير جيدة ومن قبل البائع أن يظلم بعدم تقدير المشتري لمجهوده والتقليل من كفاءته نعوذ بالله من أن نَظلِم أو نُظْلَم ووفق الله الجميع لأداء عمله على أكمل وجه.
zubir saleh بتاريخ 04/03/2018 الساعة 09:36 م:
كلام جميل ولكن ممكن التقييم السلبي يكون ضارر لبائع بسبب ان التقيم السلبي هنا في موقع يضر كثيرا على عكس التقيم الايجابي
هذ التقيم السلبي ياتي عندما لاينفذ البائع الخدمة كما بالوصف او معاملة ليست جميله او الخدمة ليست جميله او لم تكن كما قال وهناك التقيمات السلبيه الظالمه منها ان المشتري لايرد على الرسائل الذي يرسلهن البائع والتقيم بعد الغاء الخدمة او التقييم الذي يكون فيه المشتري يطلب طلبات كثيره وليست ضمن وصف الخدمة وعندا يقول له البائع لا يمكن ذلك يقوم باتقيم سلبي وهناك اشياء ممكن تكون خارج ارادت البائع ويحاول اصلاح ذلك وياتي المشتري يقيمه تقيم سلبي بدون اي تفاهم ممكن يودي الي انهاء مستقبله في الموقع لان التقيم الواحد السلبي ينزل من تقيم كثيرا كثيرا

تقبل مروري
شكرا لك
تحياتي
zahirasmj بتاريخ 04/03/2018 الساعة 11:22 م:
كلام منطقي ياخي لكن هل تعلم أن الخدمة فقط ب 5 دولار مقابل عمل قد يساوي 100 دولار أغلب العملاء يتمنون أن تكون خدمة مجانية لا غير انا حاليا في خمسات مند سنة تعمل فوق 70 عميل 99 من تقيم أجابي انا لا أكدب علي أحد اعمل خدمة وأحاول تسليمها في وقت المحدد أن لم أنجح الغي الخدمة تجنب لتضيع وقتي العميل أو نصب عليه كما أني عند انهائها لا أطلب أي تقيم من العميل تفاديا الآي إحراج هدا مبدئي وشكرا لأي عميل الخدمة مجرد 4 دولار هي لا شي ولكنها دات قيمة حين تكسب عميلا وحين تسلم عملك يتقيم جيد هدا مبدأ خمسات فرجاء لا تكبر علي أي بائع
لميس ايليف بتاريخ 05/03/2018 الساعة 01:27 ص:
كلام كبير
almajed بتاريخ 05/03/2018 الساعة 10:55 ص:
الأستاذ طارق حاتم شعبان
كلامك رائع ومرورك جميل
فعلاً يجب على المشتري أن يتقي الله ولا يظلم البائع، وينبغي له أن يصبر ويبذل كل الطرق لإصلاح الوضع عبر الحوار مع البائع، ولا يلجأ للتقيم السلبي إلا عندما لا يكون أمامه سواه
أما تركه دون تقييم وهو يعلم بأنه يغش فأخشى أن هذا فيه تشجيع للبائع أن يستمر على غشه، وأيضا كتم النصيحة عن المشترين عندما تكون عملية شرائي قد زادت عدد العملاء لديه ورفعت رصيده
مرحبا بك مرة أخرى
almajed بتاريخ 05/03/2018 الساعة 10:58 ص:
الأستاذة alaa meky
أتفق معك
لكن أحيانا يتبين السوء بعد الثقة الكبيرة بالبائع والسماح له بإنهاء الطلب فلا يمكن إلغاؤه
لا سيما بعض الطلبات التي تستغرق وقتا طويلاً في التنفيذ ويطلب البائع من المشتري أن ينهيها من باب الثقة
فلا يكون أمام المشتري إلا أن يقبل بالظلم ويسكت دون النصح للناس، أو أن يكتب تجربته
وبرأيي أن الظالم والغاش يستحق أن يتضرر بما كسبت يداه، ويمكنه التعويض لاحقا عندما يعدل سلوكه حتى لو يضطر لفتح حساب جديد بصفحة جديدة بيضاء بينه وبين ضميره قبل الناس

أشكرك على مرورك الكريم
إبراهيم فرج بتاريخ 05/03/2018 الساعة 11:48 ص:
كلامك صحيح اخي انا كنت بنزعج جدا من الموضوع ده بس ده مايمنعش ان بعض التقيمات بتكون تعسفيه خصوصا اني حصلت علي تقييم سلبي بدون حق ولكن كما تقول كل منا له رزقه مكتوب
almajed بتاريخ 05/03/2018 الساعة 05:31 م:
الأستاذ abdelrahan fa
أعانك الله وعوَك خيرا على خسارتك
أولاً: يوجد فرق بين بائع يظن أن يستطيع تقديم الخدمة لكنه يتفاجأ بطلب فوق طاقته فيكون أداؤه غير مرضي، وبين بائع يتعمد كتابة خدمات غير موجودة، أو بأوصاف غير حقيقية للدعاية.
ثانيًا: هل إذا رأينا مجرما يسطو على بيت ليسرقه نقول لن نبلغ أبدا لكي لا يتم سجنه والإضرار به؟
التقييم السلبي ليس لهدف الإضرار بالبائع، ولكنه مسؤولية لأننا نعلم جميعا بأن كل مشتري سيقرأ التقييمات والتعليقات، وبالتالي نكون شركاء في خيانة هؤلاء المساكين والتغرير بهم في سبيل أن لا نضر بالذي تعمد استغلالهم وغشهم.
ثالثًا: البائع الذي يبذل جهده ولكنه يسيء التصرف مثل صاحبك لا أقيمه بشكل سلبي، بل أقيمه بشكل جيد ولكن في التعليقات أثني على تعامله وأخلاقه وحرصه وأوضّح أيضا مستواه وماقام به، لكي يعلم أصحاب الحوائج المشابهة لحاجتي بأنه لا يناسبهم فلا أتسبب بخسارتهم آلاف الدولارات.

أشكرك على مرورك الكريم
abdelrahan fa بتاريخ 05/03/2018 الساعة 05:34 م:
هذا كلام لا ينبع الا من عقل قانوني
فأظن انك محامٍ او من هذا القبيل

كلامك لا عليه غبار و هو صحيح لكن
اسير على نهج يرى الناس غيره
لكل امرء فيما يحاول مذهب
almajed بتاريخ 06/03/2018 الساعة 07:44 ص:
الأستاذة nahla designer
كلامك أوجز وأفاد وأصاب المراد
أشكرك على مرورك الكريم
almajed بتاريخ 06/03/2018 الساعة 07:46 ص:
الأستاذ zubir saleh
كلامك صحيح، يجب على الطرفين البائع والمشتري أن يتحليا بالصدق والموضوعية والوضوح
وفعلاً قد يتم تقييم سلبي ظالم، ولذلك أتمنى من إدارة الموقع إتاحة المجال للبائع بالتظلم من تقييم أو تعليق مادام يضر به، فيكون بجوار كل تعليق زر للإبلاغ، ويختلف عن الإبلاغات العامة، وحينها الإدارة تراجع ما دار بين الطرفين وتتخذ الإجراء الصحيح وتحاسب الظالم منهما.

أشكرك على مرورك الكريم
Abdullatif Almarashi بتاريخ 06/03/2018 الساعة 09:02 ص:
مقال جميل جدا
دعونا فقط نكون احترافيين بعيدا عن العواطف
نقول للمحسن احسنت وللمسيء اسأت
مجاملتك لبائع غير جيد تضر المشترين الآخرين عندما يقرؤا تقييمك ويعتدوا به في المفاضلة بين البائعين وكذلك يضر البائع الكفؤ عندنا لا تميزه عن غيره من المتهاونين
لكن قبل التقييم السلبي مهم جدا ان تقيم نفسك و تتاكد ان الخطا أو سوء الفهم لم يكن من جهتك ولو بنسبة ١٪؜
(فالعاقل خصيم نفسه)
اخيراً استشعر ان التقييم امانه وتذكر قول الرسول صلي الله عليه وسلم (المستشار مؤتمن)
benbellaesk بتاريخ 07/03/2018 الساعة 12:11 ص:
حصلت ع تقييم سلبى الصراحه هو ظلمنى حسبى الله لن اسامحه ابدا
لا انسى ابدا عندما قال ايه المشكله من حصولك ع تقييم واحد فقط سلبى وأصبح تقييمك 99% لا يؤثر عليكى هتشتغلى عادى
لاانى هو حسابه 5عملاء فقط بتقييم 50%. :D
والحمد لله كل منا له رزقه مكتوب
almajed بتاريخ 07/03/2018 الساعة 05:24 ص:
الأستاذة zahirasmj
تطبيقك المثالي في التعامل مع العملاء هو الذي نتمنى وجوده لدى الجميع، فأرجو لك الرزق الواسع
أما موضوع انخفاض ثمن الخدمة إلى 5$ فإن البائع يستطيع بيع الخدمة بالثمن الذي يريده وليس محصورًا على 5$ وحتى لو باعها رخيصة فهذا لا يبرر الغش
وأنا أؤيد أن لا يقوم البائع ببيع خدمة بأقل مما تستحق فهذا يقلل قيمتها المعنوية لدى المشتري ولا يشعر بتعب البائع وجهده

أشكرك على مرورك الجميل وتجربتك القيمة
almajed بتاريخ 08/03/2018 الساعة 04:23 ص:
الأستاذة لميس ايليف
الكبير مرورك الكريم
أشكر على حسن ظنك
almajed بتاريخ 08/03/2018 الساعة 04:25 ص:
الأستاذ إبراهيم فرج
صدقت أخي الكريم ، والتعسف والظلم موجود في الناس وفي كل المجالات
لكن علينا أن نتعاضد لعلاجه وأن لا تغلبنا العاطفة فندعمه مع أي طرف بدلاً من أن نعالجه
أشكرك على مرورك الكريم

أضف تعليق

سجّل دخول لتتمكن من إضافة تعليق على هذا الموضوع.