First human eggs grown in laboratory
By James Gallagher
Health and science correspondent, BBC News
1 hour ago

Human eggs have been grown in the laboratory for the first time, say researchers at the University of Edinburgh.
The team say the technique could lead to new ways of preserving the fertility of children having cancer treatment.
It is also an opportunity to explore how human eggs develop, much of which remains a mystery to science.
Experts said it was an exciting breakthrough, but more work was needed before it could be used clinically.
Women are born with immature eggs in their ovaries that can develop fully only after puberty.

It has taken decades of work, but scientists can now grow eggs to maturity outside of the ovary.
It requires carefully controlling laboratory conditions including oxygen levels, hormones, proteins that simulate growth and the medium in which the eggs are cultured.

'Very exciting'

But while the scientists have shown it is possible, the approach published in the journal Molecular Human Reproduction still needs refinement.

It is very inefficient with only 10% of eggs completing their journey to maturity.
And the eggs have not been fertilised, so it is uncertain how viable they are.

Prof Evelyn Telfer, one of the researchers, told the BBC: "It's very exciting to obtain proof of principle that it's possible to reach this stage in human tissue.
"But that has to be tempered by the whole lot of work needed to improve the culture conditions and test the quality of the oocytes [eggs].
"But apart from any clinical applications, this is a big breakthrough in improving understanding of human egg development."

نمو أول بويضة إنسان في المختبر
بقلم: جيمس جالجير
مراسل الصحة والعلوم، أخبار البي بي سي
منذ ساعة مضت

يقول الباحثون في جامعة إدنبره: أن بويضات الإنسان قد نمت للمرة الأولى في المختبر.

ويقولون أيضاً: إن هذه التقنية تستطيع أن تقود إلى وسائل جديدة للحفاظ على خصوبة الأطفال الذين يتلقون علاجاً ضد السرطان، كما أنها فرصة لاكتشاف كيف تنمو بويضة الإنسان الأمر الذي ظل لغزا من ألغاز العلم لفترة طويلة، وقال الخبراء: لقد كان هذا اكتشافا مذهلا، لكن لا يزال هناك الكثير من العمل قبل أن يصبح التطبيق السريري (الإكلينيكي) ممكناً.
تولد الأنثى وفي مبايضها بويضات غير ناضجة وتنمو فقط بعد سن البلوغ. إن هذا يستغرق ساعات طوال لكن يستطيع العلماء اليوم جعل البويضات تنمو حتى النضج خارج المبيض. إن ذلك يتطلب التحكم بعناية بظروف المختبر مثل مستويات الأكسجين والهرمونات والبروتينات التي تحفز النمو بالإضافة إلى الوسط الذي تنمو فيه البويضات.
مذهل للغاية!
لكن بينما يوضح العلماء ان هذا ممكنا، لا يزال البحث المنشور في مجلة التناسل البشري الجزيئي يحتاج إلى تحسين. إنه من غير المجدي أن 10% فقط من البويضات تكمل رحلتها إلى النضج، كما انه ليس مؤكداً ما هو مدى حيوية البويضات التي لم تُخصب.
قال البروفيسور إيفيلين تيفلر- أحد الباحثين - لبي بي سي: " إنه من المثير حقا ان نحصل على دليل على المبدأ الذي يمكننا من الوصول إلى هذه المرحلة في استكشاف أنسجة الإنسان، لكن هذا العمل ليس إلا جزءاً يسيراً من العمل المطلوب لتطوير ظروف الزراعة واختبار جودة البويضات، ولكن هناك سمة تميزه عن باقي التطبيقات السريرية (الإكلينيكية) وهي قدرته المذهلة على تطوير فهمنا لنمو البويضة ".

التعليقات (7):

Aminos_MDR01 بتاريخ 10/02/2018 الساعة 03:17 م:
عمل رائع ,وفقك الله
عقل عقل حر بتاريخ 10/02/2018 الساعة 03:51 م:
شكرا ^^
بالتوفيق لنا جميعا
منه فهمي بتاريخ 11/02/2018 الساعة 02:57 ص:
رائع اخي استمر بالنجاح والتوفيق
حسام الدين احمد محمد بتاريخ 11/02/2018 الساعة 02:26 م:
رائع من نجاح الى نجاح
عقل عقل حر بتاريخ 11/02/2018 الساعة 04:28 م:
شكرا يا اخت منه ^^
بالتوفيق لنا جميعا
عقل عقل حر بتاريخ 11/02/2018 الساعة 06:08 م:
شكرا لتشجيعك أخ حسام ^^
عقل عقل حر بتاريخ 11/02/2018 الساعة 06:20 م:
شكرا لتشجيعك أخ حسام ^^

أضف تعليق

سجّل دخول لتتمكن من إضافة تعليق على هذا الموضوع.